الماركت ميكر … هل هو الطيب أم القبيح أم الشرس؟؟


Print Friendly, PDF & Email

أعتقد معظمنا ليه تجربة سيئة مع لفظ صانع السوق أو الـ Market Maker  😕 

 

بس هل فيه حد فكر قبل كده ليه صانع السوق ده مش وراه حاجة غير إنه يعاكسنا و ينكد علينا؟؟

 

في الحقيقة لفظ صانع السوق بيتظلم كتير عندنا و ده مش بسببنا إحنا و لكن بسبب انتشار توصيف أشخاص أو جهات معينة بلفظ صانع السوق أو الـ  Market Maker ، و هم في الحقيقة مش أكتر من إنهم مالكين لحصة كبيرة من أسهم الشركة بتمكنهم إنهم يمارسوا عمليات البيع و الشراء بطريقة تأثر على سعر السهم بالشكل اللي يخدم مصالحهم ويحققلهم الربح.

لكن في الحقيقة إن صانع السوق مفهومه و وظيفته مختلفين عن كده تماما … تعالوا نشوف موضوع صانع السوق و نعرف عنه أكتر.

 


 

أولاً مين هو صانع السوق ده ؟؟

 صانع السوق ممكن يكون شركة أو صندوق استثمار أو محفظة كبيرة زي محافظ التأمينات الاجتماعية و المعاشات مرخص له القيام بالعملية ديه ، و اللي فيها بيقوم بعمليات الشراء و البيع على سهم معين أو عدة أسهم بحيث إنه يطرح في كل يوم السهم بسعر شراء و سعر بيع  بحيث يفصل هامش صغير بين السعرين لتحقيق أرباحه من أداء المهمة ديه … صانع السوق بيقوم بالعملية ديه و هو ليه هدف طبعا و بيكون هدف مفيد كمان ، خلينا نشوفه….

 

صناع السوق - Market Makers

 


 

ثانيا إيه هو هدف صانع السوق من الموضوع ده؟؟

  1. صانع السوق بيكون هدفه من العملية السابقة هو ضمان وجود سيولة دائمة و مستمرة على السهم ده (من خلال العرض و الطلب) ، مع العلم إنه مش وسيط.
  2. و كمان صانع السوق بيتدخل بقوة في حالة التغيرات المفاجأة و العنيفة في السوق ، و ده بهدف الحفاظ على توازن نسبي في السهم و الحد من التقلبات السعرية.
  3. في الأوقات العادية بتكون تعاملات صانع السوق هدفها إنها تخلي السهم يقترب بقدر الإمكان لقيمته الحقيقية (القيمة العادلة) أو السعر اللي هو بيشوفه مناسب من خلال دراسته للسهم.
  4. توفير فرصة لتسييل الأسهم للمتعاملين في أي وقت ، و ده بيزود من درجة الأمان و الإطمئنان لدى المتعاملين.
  5. توفير أسعار للأسهم بشكل مستمر ومعبر عن قيمة السهم الحقيقية.

 

وعلى عكس الشائع بين المستثمرين في الأسواق المحلية فمش من مهام صانع السوق التأثير على سعر السهم صعودا و هبوطا أو دفعه في اتجاه معين ، ولكن عمله بيقتصر على تلبية العرض و الطلب وتقليل الفجوه بينهم زي ما وضحنا و هو بيحصل على أرباحه من خلال الفرق بين أسعار العروض و الطلبات اللي بيقوم بتنفيذها.

 


 

ثالثا إيه هي الشروط الواجب توافرها في صانع السوق ؟؟

  1. صانع السوق جزء من عملية التداول.
  2. أن يكون متواجداً على المدى الطويل.
  3. أن يكون عنده القدرة على تأمين كمية الأسهم المطلوبة.

 

إزاي صانع السوق بيقوم بعملية موازنة السوق ؟؟

الفكرة إن صانع السوق بيكون حركته عكس حركة السوق عشان يعمل توازن ، يعني لما بيبقى فيه عروض بيع كتيرة على سهم ده كده هيخلي قيمته تقل عشان فيه عليه عرض كبير و مفيش طلب يغطي المعروض ده ، و بالتالي هو بيخش مشتري و بيحط طلبات على السهم ده وبالتالي مبيحصلش الهبوط القوي اللي كان ناتج عن زيادة العرض … و العكس صحيح طبعا ، و نقدر نفهم ده أكتر من خلال الشكل التالي:

 

كيفية موازنة السوق - صانع السوق
كيفية موازنة السوق – صانع السوق

 

شوفتوا بقى إن عمو صانع السوق ده طلع واحد إبن حلال بيكون مرخص و معروف و الأهم إنه مش شرير خالص و هدفه إن السوق يكون مستقر ، بس إحنا اللي فاهمينه غلط.

 

هتقولولي أومال ليه عندنا الوضع مش كده خالص 😥 ؟؟

حقيقة ده راجع لعدم نضوج الأسواق عندنا و عدم وجود صناع سوق بالشكل الحرفي اللي هو المفروض يكون بيسعى للأهداف اللي قولناها من شوية ديه ، لأن الأسواق العربية لسه حديثة العهد بصناع السوق و كان بداية ظهورها في سوق أبو ظبي … أما بالنسبة لينا هنا في مصر فهتلاقي إن بداية ظهور شركات صناع السوق بشكل حرفي و مرخص كان من خلال شركة بلتون لما أصبحت صانع للسوق على صندوق المؤشرات في البورصة المصرية ، أما بالنسبة للأسهم فبالفعل شركة النعيم تقدمت بطلب للحصول على رخصة صانع سوق للأسهم .

 


 

فالسؤال هنا هو:

هل تطبيقنا لفكرة صانع السوق هتحقق المرجو منها و تعمل على زيادة سيولة السوق و بالتالي تكون دافع لمزيد من المستثمرين لدخول السوق؟؟!!!

 


شاهد ايضاً

ساعدنا في نشر المعرفةShare on LinkedInShare on RedditTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Facebook
أحمد جمال

أحمد جمال

مدير الإدارة التعليمية و محلل فني للبورصة المصرية بـ Chart Voice