أحمد ياسر يكتب : أرباحك في البورصة في استطاعتك


Print Friendly, PDF & Email

سوف نتحدث عن ما هي الأستراتيجية التي يمكن أن نتبعها كي نكون دائمًا في صفوف الرابحين . لم اريد ان اسمي الأستراتيجية بهذا الأسم المعقد اريد ان اسميها بالنمط فسوف نتعرف علي ما هو النمط الذي نسير عليه مع دمجه بعدة صفات من الضروري وجودها عند اي متداول و سوف نختم بأداة كي تساعدنا في تصحيح أخطائنا .

 

و نبدأ بأولي الخطوات و هو النمط . النمط شيئان هما الرسالة و الرؤية ، الرسالة و الرؤية ليسوا موجودين في جميع التخصصات المهنية ما عدا البورصة هذا خطأ البورصة تخصص مهني مثل جميع التخصصات و لكن له ظروفه الخاصة و لكن لا مانع من ان نحدد رسالتنا و كذلك رؤيتنا.

فهيا بنا أولاً نسأل انفسنا عن معني الرسالة و الرؤية ؟؟

  • الرسالة و يحلو للبعض ان يسميها المهمة او الدور و هي ما تود ان تسير عليه في الحياة فنقول لشخصًا ( ما رسالتك في الحياة؟؟ ) او ( ما دورك في الحياة ؟؟) او ( ما مهمتك في هذه الحياة ) فهذا ينطبق علي البورصة تمامًا و هو تحديد دورك فأن تكون البورصة هو مصدر ربحك الاساسي ام لا ؟! ان تكون متداول قصير المدي او متوسط او طويل الأجل.
  • الرؤية هي النتيجة النهائية التي تسعي شخصيًا لصنعها يعني هو ما تود الوصول إليه و الرؤية كلمة عامة للأهداف بما أن الاهداف تنقسم إلي بعيدة و متوسطة و قصيرة المدي و هذا أيضًا ينطبق علي البورصة فعليك ان تحدد رؤيتك فمثلًا اود ان تكون محفظتي في خلال سنة واحدة نسبة الربح فيها تتعدي 50% من اجمالي الصفقات ، و الأهداف هي الصفقات نفسها .

 

بعد تحديد الرؤية و الرسالة الآن أنت جاهزًا لكي تتحلى ببعض الصفات لكي تكون متداولاً ناجحاً:

  1. الجرأة و المهارة حتي تستطيع إتخاذ القرارات اثناء التداول و المهارة لكي تنفذ هذه القرارات بحرفية عالية .
  2. رؤية الصورة الكبيرة ان تكون قادرًا علي التفريق بين التفاصيل الكبيرة و التفاصيل الصغيرة فمثلًا ان تكون قادرًا علي فصل التحركات الحالية في السوق عن الترند الأكبر لتري الترند السائد ما هو ، او ان تكون قادرًا علي التفريق بين الصفقة الحالية و الحساب او المحفظة ككل .
  3. الصبر من اهم صفات المتداول الناجح فمن الضروري أن تمرن نفسك علي الصبر حتي تنتظر فرصة جيدة للدخول في الصفقة او لكي تنتظر بعد ظهور علامات ما أن تأخذ الصفقة طريقها او عند تحقيق الربح فعليك ان لا تتحلي بالصبر الزائد و التواصل بنفس احجام العقود و تحسب نفسك إنك تزود ربحك و ما انت في الحقيقة إلا بإنك تحرق حسابك فعليك التحلي بالصبر و لكن إياك بالصبر الزائد .
  4. القدرة علي التكييف او ما نسميها بالمرونة فالسوق طوال الوقت ظروفه ستتغير و ما عليك سوي التكييف و ان تبني قرارتك مستندًا بخطط و هذه الخطط من الضروري ان تكون مرنة لأن السوق لا يسير علي اهواء احد .
  5. الحذر ان تكون حذرًا في صفقاتك ، تكون حذرًا في تقليل المخاطر و ذلك عن طريق تقليل العقود عند الضرورة او حتي الخروج من السوق . ليس فقط الربح عن طريق عدد الصفقات الناجحة و لكن أيضًا الربح في تقليل عدد الصفقات الخاسرة .

 

و بعد عرض النمط و الصفات الموجودة في المتداول الناجح سوف نعرض أداة كي تمحي أخطائك و أيضًا تري التهديدات التي تحوم حول محفظتك و صفقاتك و الأداة هي (SWOT) و هي أداة من الضروري استخدامها في مجال البورصة. أداة (SWOT) هي أداة تحليل لنفسك و لمحفظتك كي تمحي الأخطاء ، S-W-O-T اربعة حروف كل حرف له تعريف ، حرف S و هو Strengths القوة فعليك ان تذكر ما هو نقاط قوتك و نقاط قوة محفظتك و تقوم بتعزيز هذه النقاط لكي تصبح دائمًا نقاط قوة لك . حرف W و هو Weaknesses الضعف فعليك ان تذكر ما هي نقاط ضعفك و نقاط ضعف محفظتك لكي تقوم بأصلاحها لكي تتحول من ضعف إلي قوة . الحرف الثالث O و هو Opportunities الفرص و هي الفرص التي تحوم حولك لكي تزود من ارباحك مثل التداول في سهم اخر افضل من الحالي . الحرف الأخير T و هو Threats التهديدات و هو ما يهدد ارباحك مثل عدم تحليك بصفة من الصفات الي وردت في هذا المقال فهذا سوف يؤدي إلي تعرضك للخطر فعليك معالجة التهديدات قبل حدوثها . في نهاية الحديث سوف تلاحظ الفرق بعد تنفيذ كل من المحاور المذكورة في المقال او علي الأقل المحاولة في تنفيذها .

” هذه المقالة تعبر عن رأي صاحبها ، و ليس من الضروري أن تعكس رأي Chart Voice “
 
 

شاهد ايضاً

ساعدنا في نشر المعرفةShare on LinkedInShare on RedditTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Facebook
أحمد ياسر

أحمد ياسر

قلم حُر / باحث في مجال البورصة وأسواق المال