السيسي يبحث طرح جزء من رأسمال شركات الدولة في البورصة المصرية

اجتماع السيسي بوزيرة الاستثمار

Print Friendly
اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي يوم الأحد بالسيدة “داليا خورشيد” وزيرة الاستثمار، استعرضت وزيرة الاستثمار خلال الاجتماع تطورات تنفيذ برنامج طرح جزء من رأس مال بعض الشركات المملوكة للدولة للاكتتاب للمستثمرين و المواطنين بالبورصة المصرية، مشيرةً إلى أنه تم البدء في حصر الشركات التي سيتم طرحها في إطار هذا البرنامج، و التي ستشمل خلال المرحلة الأولي قطاع البترول و القطاع المصرفي، و ستعلن اللجنة المشرفة على برنامج الطروحات المشكلة من وزيري المالية و الاستثمار و نائب محافظ البنك المركزي خلال الفترة القادمة عن الشركات المقترح طرحها.
و أكدت وزيرة الاستثمار أن البرنامج سيساهم في تنمية و تشجيع الاستثمار و جذب رؤوس الأموال المحلية و العالمية، من خلال توسيع قاعدة ملكية الشركات المملوكة للدولة، و هو ما يؤدي إلى تحسين الكفاءة الاقتصادية للشركات من خلال تعزيز الشفافية و حوكمة الشركات و زيادة الاعتماد على آليات السوق و تنويع مصادر التمويل، و الإسراع في عملية النمو من خلال جذب استثمارات أجنبية و محلية غير مباشرة، و ذلك إضافة إلى جذب استثمارات مباشرة من خلال المشاورات الجارية لإنشاء عدد من صناديق الاستثمار المشتركة مع بعض الدول. 
هذا و قد أكد الرئيس على أهمية العمل على سرعة تفعيل برنامج الطروحات، بالنظر إلى ما سيساهم به في تنمية و تطوير حركة تدفق رؤوس الأموال و التداول بالبورصة المصرية.
و أوضح المُتحدث الرسمي أن وزيرة الاستثمار عرضت خلال الاجتماع تقريراً حول الجهود التي تقوم بها الوزارة لتحسين مناخ الاستثمار بهدف استعادة مكانة مصر ضمن أحسن 10 دول من حيث الإصلاحات، مشيرةً إلى التعديلات التي تتم على الإجراءات والتشريعات بهدف رفع تصنيف مصر في التقارير الدولية لممارسة الأعمال والتنافسية.
و أضاف أن الوزيرة تناولت خلال الاجتماع أيضاً، تطورات إنشاء المجلس الأعلى للاستثمار، الذي سيقوم بمراجعة السياسات الاستثمارية للدولة و تحديد الأنشطة و المشروعات ذات الأولوية، و مراجعة تصنيف مصر في التقارير الدولية لممارسة الأعمال و التنافسية.
و يهدف المجلس بشكل أساسي إلى المساهمة في تحسين مناخ الاستثمار، و تعزيز قدرة الاقتصاد الوطني على جذب الاستثمارات، و تحقيق التنمية المستدامة في إطار خطة التنمية الاقتصادية للدولة، و ذلك من خلال تفعيل المسؤولية التضامنية لكافة الوزارات والهيئات العامة والأجهزة الحكومية المعنية بالاستثمار، إضافة إلى متابعة تنفيذ أجهزة الدولة للخطط والبرامج المتعلقة بالاستثمار بما يضمن تحقيق مزيد من التناغم في أداء أجهزة الدولة المختصة.
و ذكر السفير علاء يوسف أن وزيرة الاستثمار عرضت خلال الاجتماع الجهود التي تقوم بها الوزارة لتطوير السياسة الاستثمارية للدولة و تطوير خارطة للإصلاح الاستثماري، بالتعاون مع المؤسسات الدولية المتخصصة، و ذلك بهدف تعزيز قدرة الاقتصاد الوطني على جذب الاستثمار.
و قد أكد الرئيس خلال الاجتماع على أهمية مواصلة الجهود لتذليل العقبات أمام المستثمرين المحليين و الدوليين، و تحسين مناخ الاستثمار في مصر، فضلاً عن توفير كافة سُبل الدعم للقطاع الخاص باعتباره دعامة رئيسية للاقتصاد المصري، مؤكداً على أهمية الاستمرار في تسوية منازعات الاستثمار، إضافة إلى اتخاذ مزيد من الإجراءات التي من شأنها تشجيع المشروعات الصغيرة و المتوسطة بالنظر إلى ما تساهم به في النهوض بالاقتصاد الوطني و توفير فرص العمل للشباب. 
 
 
ساعدنا في نشر المعرفةShare on LinkedInShare on RedditTweet about this on TwitterShare on Google+Share on Facebook

شاهد ايضاً

التعليقات

التعليقات

أمل عبد اللطيف

أمل عبد اللطيف

محررة اخبارية ورئيسة قسم الحسابات بشركة Chart Voice للاستشارات والتدريب